أعلن وزير النقل السوري، علي حمود، اليوم الاثنين، عن إعادة تشغيل مطار حلب الدولي بعد تسع سنوات على توقفه.

بعد 9 سنوات...إعادة تشغيل مطار حلب الدولي في الشمال السوري والأربعاء القادم أول رحلة

وبحسب وكالة الأنباء السورية "سانا" فقد أشار الوزير السوري إلى أن المطار سيباشر عمله الأربعاء القادم، وأن أول رحلة جوية ستكون من مطار دمشق إلى حلب، مع برمجلة رحلات إلى القاهرة ودمشق في الأيام القليلة القادمة.

وفي تصريح  لسانا قال مدير الطيران المدني في سورية المهندس باسم منصور إنه بفضل تضحيات الجيش العربي السوري وتأمين محيط مطار حلب ولاحقاً تأمين كامل محيط المدينة أصبحت إمكانية الهبوط والإقلاع بمطار حلب الدولي آمنة بالكامل مشيراً إلى أنه تم تأهيل المطار والمحافظة عليه طيلة فترة الحرب الإرهابية رغم ما تعرض له من اعتداءات وهجمات من قبل المجموعات الإرهابية.

ولفت منصور إلى أن طواقم العمل جاهزة للعمل في مواقعها مبيناً أن عودة إقلاع المطار تشكل عودة قوية للصناعة والتجارة ودوران عجلة الاقتصاد كونه يشكل نقطة استراتيجية مهمة في العمل والاقتصاد.

من جهته أكد مدير مطار حلب المهندس محمد المصري في تصريح مماثل جهوزية المطار بالكامل لاستقبال كل الرحلات مشيراً إلى أن ورشات الصيانة انتهت من إصلاح كل الخدمات الفنية والأرضية داخل وخارج المطار وأصبحت جاهزة للعمل بما فيها إجراءات تفتيش الركاب الداخلين والخارجين من المطار وتأمين سيارات الإطفاء والإسعاف وتفتيش الحقائب ونظام الإعلانات والإذاعة.

وكان الجيش العربي السوري حرر في كانون الأول عام 2016 كامل مدينة حلب بما فيها المطار الدولي وأسهمت بطولات وتضحيات الجيش العربي السوري خلال الأيام الماضية بتحرير قرى وبلدات محيط مدينة حلب لتعلن المدينة أمس آمنة بالكامل ما وسع مساحة الأمن والأمان بمحيط مطار حلب الدولي الذي يعد شرياناً حيوياً للعاصمة الاقتصادية لسورية.


وكان محافظ حلب، حسين دياب قد أعلن في آب من العام الماضي، أن المطار الدولي أصبح جاهزا، وأن إعادة تشغيله ستكون قريبة عند حل بعد الإشكالات والظروف الأمنية.
وحرر الجيش العربي السوري كامل مدينة حلب في نهاية عام 2016، فيما أطلق عملية عسكرية لتحرير ريف حلب الشمالي الغربي وريف حماة الشمالي ومحافظة إدلب في السادس من شهر مايو/ ايار الماضي وتمكن من تحرير عدد من البلدات والقرى.
واحتفلت مدينة حلب أمس الأحد 17 فبراير/شباط 2020، بتحرير أغلب مناطق حلب وريفها من المجموعات الإرهابية، مما ساهم في إعادة الأمن إلى المنطقة المحيطة بالمطار الدولي.
واستطاعت وحدات من الجيش السوري، اليوم الاثنين، التقدم في ريف حلب الغربي، وسيطرت على مناطق وقرى بسرطون وحور وعنجارة بعد معارك عنيفة مع المجموعات الإرهابية.


 

أعلن في شمرا