مستشار المرشد الايراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي يتوجه إلى موسكو لتسليم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسالة مشتركة من المرشد الإيراني السيد علي خامنئي والرئيس روحاني.

الرسالة التي يحملها ولايتي تأتي في إطار تعزيز العلاقات الإيرانية الروسية

أكد مكتب مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي لمراسل لـ الميادين أن ولايتي سيسلّم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأربعاء رسالة مشتركة من المرشد الإيراني السيد علي خامنئي والرئيس روحاني.

وأشار إلى أن الرسالة تأتي في إطار تعزيز العلاقات الإيرانية الروسية.

بدوره، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي ان ولايتي سيتوجه الیوم الأربعاء إلى موسكو لتسليم رسالة المرشد الإيراني والرئيس إلى الرئيس الروسي.

وحول زيارة ولايتي إلى موسكو، قال قاسمي إنه "وعقب الخطأ الإستراتيجي للرئيس الأميركي دونالد ترامب وخروج  من الاتفاق النووي قررت إيران إرسال عددٍ من المبعوثين الخاصين يحملون رسائل من كبار المسؤولين لشرح وجهات نظر ومواقف إيران ازاء هذا السلوك المتغطرس والمتعارض مع المواثيق الدولية لسائر البلدان".

وأضاف "من المقرر ان يقوم ولايتي بزيارتين إلى موسكو وبكين حيث ستبدأ زيارته الأولى الأربعاء على رأس وفد يضم مسؤولين في وزارة الخارجية".

ولفت المتحدث بإسم الخارجية إلى"أنه بجانب هذه اللقاءات، سيعقد السيد ولايتي اجتماعات أخرى مع باقي المسؤولين الروس بشأن القضايا السياسية والإقتصادية وغيرها من القضايا الثنائية وكذلك سيتم مناقشة أخر المستجدات والتطورات الإقليمية والدولية في هذه المحادثات.

وأشار قاسمي "مسألة الإتفاق النووي وانسحاب أميركا من هذا الاتفاق الدولي ستكون المحور الرئيسي للمحادثات بين السيد ولايتي والوفد المرافق له مع المسؤولين الروس في موسكو".